الجمعة 3 ديسمبر 2021
القاهرة °C

أربعة طيارين أتراك متهمين بتهريب كارلوس غصن إلى لبنان عبر اسطنبول

قبلت ليل أمس الخميس محكمة اسطنبول، الاتهام المقدم من قبل الادعاء التركي بحق “7” مواطنين أتراك، من بينهم “4” طيارين، على ذمة قضية هروب “كارلوس غصن” رئيس شركة نيسان السابق من اليابان إلى لبنان عبر اسطنبول.

وأكد المحامي “فاتح داناجي” المكلف بالدفاع عن أحد المتهمين إن لائحة الاتهام، “وجهت رسميا للطيارين الأربعة ومسؤول في الشركة، وشملت جرم “تهريب مهاجر”، وهو اتهام تصل أقصى عقوبته إلى السجن 8 سنوات”.

وأضاف داناجي، أن “مضيفين متهمين بعدم الإبلاغ عن الجريمة، وهو أمر يمكن أن تصل عقوبته للسجن لمدة عام”.

وكانت الشرطة التركية قد ألقت القبض على المشتبهين بهم في “2” من يناير الماضي، بعد أن ادعت وزارة الداخلية حينذاك، إن “شرطة الحدود التركية لم تتلق إشعارا بوصول غصن ولم يتم تسجيل دخوله ولا خروجه”.

وقالت: شركة “إم.إن.جي جيت” التركية الخاصة لتشغيل الطائرات إن “غصن استخدم اثنتين من طائراتها بصورة غير مشروعة في هربه من اليابان، مستعينا بموظف زور السجلات لإبعاد اسمه من الوثائق، وأكدت الشركة حينها أنها تقدمت بشكوى جنائية”.

هذا ويواجه رجل الأعمال اللبناني “كارلوس غصن” اتهامات جنائية في اليابان، بسبب عدم الإفصاح عن راتبه السنوي بالكامل، وسوء استخدامه لأموال الشركة، الأمر الذي دفعه للفرار إلى لبنان في ديسمبر الماضي.

والجدير بالذكر أن شركة “نيسان موتور”، أقامت دعوى ضد غصن تطالبه فيها بدفع “10” مليارات ين (91 مليون دولار) تعويضا عن أضرار لحقت بها بعد اتهامه بسوء السلوك المالي، وكان غصن فر إلى لبنان هربا من نظام العدالة الياباني نافيا كل الاتهامات الموجهة ضده.

– خبر 24

to top