الثلاثاء 7 ديسمبر 2021
القاهرة °C

باباجان: التهديد وإشاعة الخوف أسلوب أردوغان لمواجهة مخالفيه

قال وزير الاقتصاد التركي السابق ورئيس حزب “الديمقراطية والتقدم” علي باباجان إن أردوغان يعمل على إشاعة مناخ من الخوف في البلاد واعتاد أسلوب التهديد لكل من يخالفه، مؤكداً أن حزبه لا يخشى تهديدات أردوغان وسيخوض الانتخابات.

أكد وزير الاقتصاد التركي السابق ورئيس حزب “الديمقراطية والتقدم” علي باباجان أن حزبه لديه خطط بديلة حال حاول الرئيس رجب طيب أردوغان وحكومته عرقلة مشاركته في الانتخابات المقبلة.

وشدد على أن الشعب سيفعل اللازم في الانتخابات المقبلة بعد أن دمر أردوغان النظام الديمقراطي في البلاد بتغييره النظام السياسي من برلماني إلى رئاسي.

وقال باباجان إن أردوغان ارتكب أخطاء فادحة على جميع المستويات والسياسات الداخلية والخارجية، وأفسد كل شيء بعد أن سيطر على جميع أجهزة الدولة.

وأشار إلى أنه قضى بشكل كامل على استقلالية القضاء، ما جعل الأوساط المالية العالمية تشكك بمجمل سياساته الاقتصادية والتجارية والمالية.

وأشار باباجان إلى ملفات الفساد الخطيرة التي تطال أقطاب سلطة أردوغان، لافتاً إلى أن الشعب التركي ضحية لسياساته الطائشة وأن الأزمة المالية التي تعصف بالبلاد على وشك أن تدمرها.

تعليق باباجان جاء رداً على ما تردد عن سعي حزب “العدالة والتنمية” الحاكم، وحليفه حزب “الحركة القومية”، إلى إجراء تعديلات على قانوني الانتخابات والأحزاب السياسية لمنع حزبه وحزب “المستقبل”، الذي أسسه رئيس الوزراء الأسبق أحمد داود أوغلو، من الدخول إلى البرلمان.

ورأى أن أردوغان “يعمل على إشاعة مناخ من الخوف في البلاد واعتاد أسلوب التهديد لكل من يخالفه”.

to top