الجمعة 28 يناير 2022
القاهرة °C

عفرين: بالارقام الاحتلال التركي ومجموعاته الارهابية يمارسون ابشع الانتهاكات بحق الايزيديين

مع بدء الغزو التركي لمقاطعة عفرين،أطلقت المجموعات الإرهابية المتطرفة المرافقة للجيش التركي تهديدات بالقتل والذبح والسبي للإيزيديين، وبأنهم سيكملون ما بدؤوه في شنكال،في مشهد يوضح للعلن القاسم المشترك بين شنكال وعفرين.

لم يتخيل الانسان العفريني بشكل عام والايزيدي بشكل خاص ان يترك ارضه وبيته ويصبح نازحاً ومغترباً في بلاد مختلفة،ولتصبح عفرين بعد ان كانت البقعة الجغرافية الوحيدة الامنة في سوريا الى مرتعاً للالاف من عناصر المجموعات الارهابية السلفية المدعومة من قبل الاحتلال التركي والتي شنت هجوما هو الاشرس من حيث عنصريتها ودمويتها على تلك المدينة الامنة بتاريخ 20-1-2018 والتي راح ضحيتها الكثير من المدنيين العزل من نساء وشيوخ واطفال، الى جانب استهداف البنية التحتية بشكل ممنهج من قبل طيران الاحتلال التركي والذي اجبر الاف العوائل على ترك قراهم ومنازلهم،وكغيرهم من ابناء لمكونات والطوائف الاخرى تعرض الايزيديون لابشع انواع الانتهاكات والتنكيل من قبل المجموعات السلفية المدعومة تركيا حيث تشابهت من حيث الاجرام ومرتكب الجريمة بتلك الانتهاكات التي وقعت في شنكال على يد تنظيم داعش الارهابي.

الوجود الكردي الايزيدي في عفرين

وبحسب اتحاد الايزيدين في عفرين فان تواجد الكورد الإيزيديين في عفرين يعود الى قدم التاريخ فحسب الأوابد الأثرية والمزارات المقدسة الإيزيدية التي تثبت بدون جدال إن الكورد والإيزيديين هم أصحاب هذه الأرض منذ القدم . فبلإ طلاع على المزارات الدينية التي يوجد منها كهوف في الجبال حفرها الإنسان منذ القدم لتكون مكانا للعبادة والتوحيد تثبت إنهم من أوائل من سكنوا هذه المنطقة .

حيث يتوزع الإيزيديون في 23 قرية ومدينة في عفرين وهم كالتالي :

  1. ناحية شيروا (جبل ليلون ):

(اسكا – شاديرة – غزيوية – برج عبدالله – عنداره – ترنده – قيبار – كيمار –باصوفان – بعيه )

  1. ناحية شرا (شكاك ):

(قطمة – سينكا – بافليون – قسطل جندو – علي قينا )

  1. ناحية جندريسه :

(فقيرا – قجوما – قيله – اشكان شرقي – جقله – كفرزيته – مركز ناحية جندريسه) بالإضافة لمركز منطقة عفرين .

مزارات الايزيديين في عفرين

يتواجد في عفرين 19 مزار بحسب اتحاد الايزيديين وهم كالتالي :

  1. بارصا خاتون (قسطل جندو )

  2. شيخ حميد (قسطل جندو)

  3. شيخ غريب (سينكا )

  4. جيل خانا (قيبار)

  5. ملك آدي (قيبار)

  6. شيخ جنيد (فقيران)

  7. هوكر (قره جرنة)

  8. شيخ بركات (جبل شيخ بركات)

  9.  شيخ علي (باصوفان)

10-شيخ ركاب (شادرية)

11-شرف دين (بافليون)

12-بيلا منان (كفرجنة)

13-بير جافير(جعفر, ماشولي جانب زيارة حنان )

14-برج جندي (قيبار )

15-زيارة حجرى (قيبار)

16-شيخ عبد القادر (طرندة)

17-شيخ كراس (دير بلوط )

18-زيارة أبو كعبة (قرية أبو كعبة )

19-شيخ قصاب (برج قاص)

المزارات الايزيدية التي تم استهدافها من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته

-افراغ مزار الشيخ علي في قرية باصوفان والعبث بمحتوياته ضاربين بعرض الحائط مشاعر الإيزيديين في هذه القرية .

-تدمير مزار الشيخ غريب في قرية سنكا في ناحية شرا , والاستهزاء من ايزيديي القرية من قبل المجوعات التكفيرية .

-تدمير مزار قره جرنة قرب ميدانكي .

-تدمير مزار ملك آدي في قرية قيبار.

-تدمير المزارات الإيزيدية في قرية قسطل جندو (مزار بارسة خاتون ومزار الشيخ حميد )

-وفي مركز مدينة عفرين تم تدمير مقر اتحاد الإيزيديين الثقافي والاجتماعي , وتم تدمير تمثال النبي زرادشت وقبة لالش .

– في اواخر شباط 2018 استهدفت الطائرات الحربية التركية عن سابق اصرار وتصميم معبد عين دارا الذي يعود تاريخه الى 1300 ق . م وكان المعبد الوحيد من نوعه في العالم .

-تدمير مزار الشيخ جنيد وعبدالرحمن في قرية فقيرا .

-تدمير مزار حنان في قرية مشعلة .

-الاستيلاء على اكبر مزار إيزيدي في سورية الواقع على قمة جبل الشيخ بركات المشرف على بلدة دارة عزة , الذي جعلت منه تركيا مركز مراقبة , وإزالة المعالم الإيزيدية عنه وصبغه بصبغة اسلامية .

حالات القتل والخطف والتطهير العرقي في ظل الاحتلال التركي لمقاطعة عفرين

– مقتل المواطنين عبدو بن حمو فؤاد ناصر وفؤاد بن حسو عبدو ناصر من قرية قيبار بتاريخ 24/3/2018 عندما تم استهدافهم من قبل المجموعات المسلحة في منزلهم بواسطة لغم , وبعد إنتهاء مراسيم الدفن تم إلقاء القبض على والد المرحوم فؤاد عبدو المدعو حسو عبدو من قبل فصائل بما يسمى بغصن الزيتون ولم يتم الإفراج عنه إلا بعد دفع فدية مالية مقدارها /9000/ دولار تسعة ألاف دولار

– تم قتل المواطن عمر شمو ممو من أهالي قرية قيبار البالغ من عمره 66 عاما وبدم بارد برصاصة في الجبين في منزله في قرية قيبار لرفضه النطق الشهادتين الإسلامية بتاريخ 10/5/2018 من قبل فصائل بما يسمى بغصن الزيتون.

– مقتل المواطنة فاطمة حمكي زوجة حنان بريم من قرية قطمة البالغة من العمر 66 عاما في منزلها الكائن بقرية قطمة عن طريق إلقاء قنبلة يدوية إلى داخل منزلها من قبل فصائل درع الفرات نتيجة رفضها وإفراغ منزلها وإسكان المستوطنين عوضا عنها وذلك بتاريخ 27/7/2018

– عائلة حسن عبدو المعروفة بعائلة عبدوكة من قرية قسطل جندو التي هربت من عفرين نتيجة الهجمة التركية وفصائلها على عفرين وذلك بتاريخ 11/4/2018 وتم استشهاد العائلة كاملة نتيجة إنفجار لغم بسيارتهم على طريق حلب في منطقة تل جبين وهم يفرون إلى حلب وأسمائهم هي :

حسن عبدو 90 عاما – زوجة حسن عبدو الدعوة قدرت سليمان بنت موسى 65 عاما – ياسر عبدو بن حسن 32 عاما و زوجة ياسر المدعوة حميدة حسو بنت خليل 22 عاما وإبنت ياسر عبدو المدعوة /روهين عبدو بنت ياسر / 7 أشهر .

-وإستشهاد إمرأتين أخرتين كانت برفقة عائلة حسن عبدو بالطريق إلى حلب هربا من بطش الدولة التركية وفصائلها الإرهابية وهم أيضا من قرية قسطل جندو , فيدانة رشيد بنت خليل 60 عاما وإبنتها شيرين سمو بنت حمدو 26 عاما.

-مقتل الشابة نرجس داود البالغة من العمر 24 عاما من اهالي قرية كيمار تابعة من ناحية شيراو بتاريخ 17/11/2019 حيث كانت الضحية نرجس تعمل ضمن منظمة الدفاع المدني المعروفة باسم الخوذ البيضاء في قسم المحاسبة , وهي مسؤولة عن توزيع رواتب الموظفين , وبعد استلامها مبلغ ثلاثة ملايين ونصف توجهت برفقة زميلها المدعو “علي الشاغوري” الملقب “أبو النور” إلى ناحية شرا لتسليم رواتب الموظفين وقتلت بعدها مع زميلها بطرقة وحشية .

خطف الكرد الايزيديين

-خطف المواطن “حسو ناصر” من قرية “قيبار”والد الشهيد فؤاد حسو ناصر الذي قتل من قبل مرتزقة الاحتلال التركي بتاريخ 1/4/2018 وتعرض لتعذيب شديد ولم يفرجوا عنه إلا بعد دفع فدية مالية /9000/ تسعة ألف دولار .

-خطف المواطن “حسن درويش شمو” البالغ من العمر 75 عاما بتاريخ 28/4/2018 من أهالي قرية “قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين حيث تم خطفه من منزله في مدينة عفرين.

-خطف الشاب “جوان سعيد رش” 22 عاما من اهالي قرية “قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين.

-خطف المواطنة “عدولة حميد سفر” 63 عاما من أهالي قرية ” قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين وتم إطلاق سراحها بعد ستة أشهر من الاختطاف.

-خطف المواطن “حنان علي” من أهالي قرية ” قيبار” التابعة لمركز عفرين 10/5/2018

-خطف ستة أشخاص من عائلة “عرفو” من أهالي قرية “قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين وتم إطلاق سراحهم بعد دفع فدية مالية .

-خطف عدد من المواطنين من أهالي قرية “قطمة” التابعة لناحية شرا من قبل مرتزقة جيش الشرقية التابع للاحتلال التركي وهم كا من :

حج احمد 70 عاما – حسين إيبو 70 عاما – حميد قاسم – عدنان قاسم – فوزي محمد شمو مع ولديه القاصرين والبالغين من العمر 15 و 16 سنة –نضال قاسم مع ابنه القاصر حمدوش 15 عاما .

أيمن حمادة – شيخو جمعة – حنان حسن بريم وابنه أزاد حيث تعرضوا لتعذيب شديد في معتقلاتهم , وطالبوهم بدفع 25000 مبلغ دولار .

-خطف الشابة “نوروز خلو ” 19 عاما وإطلاق سراحها بعد اثنا عشر يوما.

-خطف المواطن “علي علو ايبو” البالغ من العمر 75 عاما , من أهالي قرية

“قسطل جندو”التابعة لناحية شرا , ولا يزال مصيره مجهولا حتى الأن.

-خطف الشاب “سيدو بشار عمريكو ” 24 عام من أهالي قرية “قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين , في حين لا يزال مصيره مجهولا .

-خطف مواطنين من أهالي قرية “جقلي جوم ” التابعة لناحية جندريسه بتاريخ 31/5/2018

والمواطنين هم كل من :

-موسى نبي 32 عاما تم إطلاق سراحه بعد أيام

-عبد الرحمن قازقلي حسو حيث تم نقل المواطن عبد الرحمن قاذقلي إلى سجن سجو في مدينة إعزاز , وتعرض فيها للتعذيب الجسدي والنفسي الشديد وتدهورت حالته الصحية إثر ذلك وتم إطلاق سراحه بعد دفع فدية مالية كبيرة وذلك بعد أكثر من عام على خطفه .

-خطف المواطن “مجيد عيسو”الملقب ب(زردشت/دشتي)البالغ من العمر 40 عاما من أهالي قرية “فقيرا” التابعة لناحية جندريسه وأطلق سراحه فيما بعد.

-خطف الشاب الإيزيدي”إيزدخان عارف عيسو” البالغ من العمر 32 عاما , بتاريخ 13/9/2019 وهو من أهالي قرية ” فقيرا” الإيزيدية التابعة لناحية جندريسه من قبل فصيل الحمزات ولم يتم الإفراج عنه إلا بعد دفع فدية مالية قدرها 12000 دولار إثنا عشر ألف دولار.

-خطف المواطنة “عفيت جمعة”البالغة من العمر 35 عاما من أهالي قرية “قطمة”وتم إطلاق سراحها بعد دفع فدية مالية كبيرة.

-خطف المواطنة “صديقة إيبو” 32 عاما من قرية “قطمة” وتم إطلاق سراحها بعد دفع فدية مالية .

-تعرضت المسنة “خانو عيسى” 65 عاما من أهالي قرية “فقيرا” التابعة لناحية جندريسه للتعذيب على أيدي الفصائل المتطرفة التابعة للاحتلال التركي في منزلها في بدايات الاحتلال التركي .

-خطف المسنة ” فاطمة فؤاد ناصر” 65 عاما من قرية ” قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين , وتم إطلاق سراحها بعد دفع فدية مالية .

-خطف المواطن “سعيد غريب حسو ” البالغ من العمر 58 عاما وزوجته المواطنة “غالية حسن” البالغة من العمر 51 عاما وهما من أهالي قرية

“جقلي جوم” التابعة لناحية جندريسه  ويقطنون في مركز مدينة عفرين وذلك بتاريخ 28/9/2019 من قبل الشرطة المدينة التابعة للاحتلال التركي .

المواطن سعيد غريب حسو كان قد اختطف قبل ذلك أيضا بتاريخ 21/9/2019 وأفرج عنه بعد أن دفع فدية مالية مقدارها “مليوني ليرة سورية” ليعاد اختطافه مرة اخرى مع زوجته وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة.

كما أن ما تسمى بالشرطة المدنية قد وضعت يدها على منزل المواطن سعيد الكائن مقابل حديقة نوروز في مدينة عفرين وتم إطلاق سراحيهما بعد نحو أسبوعين من اختطافها ودفعهما لفدية مالية كبيرة.

-خطف الشابة الإيزيدية “جيهان فخري علي ” من أهالي قرية ” قيبار” التابعة لمركز مدينة عفرين بتاريخ 10/11/2019 , حيث تم خطفها على حاجز فيصل أحرار الشرقية , أثناء توجهها إلى مدينة عفرين وأطلق سراحها بتاريخ 17/11/2019

-اختطاف الفتاة القاصرة “رويا هنانو مصطفى” 15 عاما بتاريخ 15/11/2019 من قرية ” غزاوية” التابعة لناحية شيراوا على يد مسلحي فيلق الشام.

عملية الخطف التي قام بها مسلحو فيلق الشام كانوا برفقة نساء منقبات يستقلون سيارة نوع هونداي مغلقة (فان حيث قاموا بإمساك الفتاة وزجها بطريقة عنيفة في السيارة وذلك في وضح النهار , وقبل عملية الاختطاف التي طالت الفتاة القاصرة رويا , حيث تعرض والدها قبل نحو أسبوع إلى التهديد من قبل عناصر الفصيل نفسه وهو ما أكده أقرباء الفتاة , وتعرضت الفتاة رويا للتعذيب وتم إطلاق سراحها بتاريخ 20/11/2019 بعد عملية ابتزاز وتهديد اهلها ودفعهم لفدية مالية كبيرة .

-اختطاف الشابة “أرين دلي حسن” 21 عاما من قرية “كيمار” التابعة لناحيو شيراوا بتاريخ 27/2/2020 من قبل مرتزقة الحمزات ولا يزال مصيرها مجولا حتى الأن .

-خطف الأرملة ” كولة حسن ” بتاريخ 9/3/2020 من قرية “برج عبدالو” وتعرضها للتعذيب الجسدي , وتم إطلاق سراحها بتاريخ 17/4/2020

-اختطاف ابنة كولة حسن تدعى ” غزالة بطال ” بتاريخ 5/3/2020 , وتم إطلاق سراحها بتاريخ 15/4/2020 وطالب المرتزقة من المواطنة كولة وابنتها باعتناق الإسلام أثناء فترة اختطافهما .

to top