الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
القاهرة °C

أوضاع أهالي عفرين تزداد سوءً والفصائل الموالية لأنقرة تستمر في القتل وتداهم منازل في ’’ ميدانكي ’’

تزداد أوضاع اهالي عفرين سوءً نتيجة انتهاكات الفصائل السورية الموالية لأنقرة , وسط توارد انباء القتل والاختطاف والنهب ومداهمة منازل المدنيين لاجبارهم على النزوح.

وشهدت الايام القليلة الماضية , اكثر من 4 حالات قتل مختلفة لمسنيين بعد ضربهم وسرقة ممتلكاتهم من قبل عناصر فصائل اجرامية في المدينة.

وعلم مراسلة ’’ خبر24 ’’ عن مداهمة مجموعات عسكرية تابعة للفصائل الموالية لتركيا، اليوم الجمعة، منازل المدنيين النازحين في منطقة ميدانكي بريف عفرين.

وتشهد المنطقة تجاوزات من قبل المستوطنين الجدد بحق ممتلكات السكان الأصليين الكرد، وتشمل التجاوزات رعي قطعانهم في الأراضي الزراعية والأشجار المثمرة، ما يلحق بالمحاصيل أضرارا كبيرة.

وفي السياق ذاته، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 22 أبريل/نيسان، أن مجموعة من النازحين في بلدة ميدانكي في ريف عفرين، ضربوا بشكل وحشي مواطن كردي بالأيدي والعصي، اليوم، بسبب اعتراضه على رعي مواشيهم في أرضه الزراعية في محيط القرية، ما تسبب بإصابته بنزيف حاد توفي على إثرها بعد ساعات، دون أن تحرك ساكنا الفصائل الموالية لتركيا أو عناصر الشرطة هناك.

واحتلت تركيا مدينة عفرين في 18/03/2018 , في عملية عسكرية واسعة وبمشاركة عشرات الفصائل السورية التابعة للائتلاف , ليتم تهجير الاهالي الاصليين وتوطين عائلات عناصر الفصائل الموالية لأنقرة بدلا عنهم.

to top