الأربعاء 8 ديسمبر 2021
القاهرة °C

القوات اليونانية في حالة تأهب بعد “الاستفزازات” العسكرية التركية

أفاد موقع “فويس أوف أميركا” في تقرير له يوم الثلاثاء بوجود حالة تأهب بين القوات المسلحة اليونانية، بعد استفزاز عسكري تركي تصدت له القوات اليونانية مؤخرا.

أدانت الحكومة اليونانية يوم الإثنين قيام طائرات تركية بـ”عمل استفزازي” بعد اقترابها وتحرشها بمروحية هيليكوبتر تحمل وزير الدفاع اليوناني نيكوس باناجيوتوبولوس ورئيس أركان الجيش كونستانتينوس فلوروس، أثناء زيارتهما لجزيرة تابعة لبلادهما.

وقال المتحدث باسم الحكومة اليونانية إن اليونان مستعدة لمواجهة أي استفزاز تركي.

وقال المتحدث باسم الحكومة اليونانية ستيليوس بيتاس في تصريح أوردته شبكة (إيه بي سي نيوز) الأمريكية – إن الحادثة وقعت الاحد، واصفاً إياها بأنها مؤشر آخر على أن “تركيا غالباً تتجاوز حدود كلٍ من قواعد القانون الدولي وبالطبع قواعد حسن الجوار”.

وأوضح مسؤولون يونانيون أن مقاتلات بلادهم صدت الطائرتين التركيتين. وذكرت مصادر في وزارة الدفاع اليونانية أن الحادث وقع بعد أن اعترضت المقاتلات اليونانية المقاتلات التركية في مناورات مألوفة ولكنها خطيرة من قبل حليفين في حلف شمال الأطلسي. وقال مصدر عسكري إن الطائرات اليونانية اعترضت طائرات التركية انتهكت المجال الجوي للبلاد قبيل الحادث.

وأشارت “إيه بي سي نيوز” إلى أن الطائرات التركية استمرت في التحليق فوق جزيرة “أوينوسيس” اليونانية خلال زيارة قام بها الوزير اليوناني ورئيس أركان الجيش.

كان وزير الدفاع، نيكوس باناجيوتوبولوس، ورئيس أركان الجيش، الجنرال كونستانتينوس فلوروس على متن طائرة هليكوبتر، كانت قد أقلعت من جزيرة إينوسيس الصغيرة بعد زيارة لقواعد أمامية بالقرب من الحدود مع تركيا.

وقالت وكالة الأنباء اليونانية “آنا” إن طائرتين تركيتين حلقتا فوق الجزيرة على ارتفاع 3500 قدم (1000 متر) بعد إقلاع الطائرة الهليكوبتر، ثم حلقتا فوق جزيرة أجاثونيسي على ارتفاع 1700 قدم.

وبحسب تقرير لموقع “فويس أوف أميركا”، تشعر الحكومة في أثينا بالقلق من أن تؤدي المواجهة الجديدة في بحر إيجة إلى تخويف المسافرين الذين بدأوا في وضع خطط عطلة إلى الجزر اليونانية بمجرد انتهاء حالة طوارئ المرتبطة بالفيروس التاجي.

وبين اليونان وتركيا تاريخ طويل من التوترات الحدودية، تصاعدت مؤخرا في ظل انتهاكات تقوم بها تركيا للمجال الجوي والبحري اليوناني، فضلا عن تحريض أنقرة لآلاف المهاجرين واللاجئين على عبور الحدود اليونانية تجاه أوروبا.

to top